إعـــــــلان

تقليص
لا يوجد إعلان حتى الآن.

الكرهب............................... يسبب السرطان

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة

    الكرهب............................... يسبب السرطان

    إشعاعات الكهرباء تزيد خطر الأصابة بالسرطان :shock: :shock: :shock:

    تقول دراستان أجريتا حديثا في بريطانيا إن الأشخاص الذين يعيشون بالقرب من كابلات ومحولات الكهرباء يتعرضون أكثر من غيرهم لخطر الإصابة بمرض السرطان بإحدى عشرة مرة احدى هاتين الدراستين قامت بها جامعة بريستول البريطانية. وتضمنت ألفي تجربة أجرتها على أُسر تعيش بالقرب من المحولات الكهربائية وتركز الدراسة على الأطفال مؤكدة أن سكنهم بالقرب من المحولات والكابلات الكهربائية يعرضهم لخطر الإصابة بسرطان الدم، اللوكيميا ويقول البروفيسور دنيس هنشو، المشرف على الدراسة، إن تلك النتائج تهم أكثر من خمسة وأربعين ألف مواطن بريطاني يعيشون بالقرب من محولات الكهرباء ووجدت دراسة شاملة اخرى حول سرطان الأطفال، بإشراف البروفيسور ريتشارد دول، ستنشر قريبا في مجلة لانست الطبية، أدلة أقوى تثبت وجود علاقة بين المرض والكابلات الكهربائية وقد ضع فريق ريتشارد دول ألواحا معدنية في حقل في مدينة بريستول وسجل كمية الجزيئات الكهرومغناطيسية المسببة للسرطان بعد انبعاثها من الكابلات الكهربائية والتصاقها بالألواح وقد وجدت الدراسة أن كمية العناصر الضارة التي يسببها التلوث تزداد بثلاثة أضعاف في جلد الأشخاص الذين يعيشون بالقرب من هذه الكابلات وسجلت الدراستان زيادة في عدد الجزيئات الناقلة لملوثات السرطان في الهواء في محيط قدره حوالي خمسمئة متر عن كابلات الكهرباء وتأتي أهمية الدراستين من أنهما أول دراستين شاملتين وتعتمدان على عينة كبيرة من الأشخاص ورحب المحامي، مارتين داي، المتخصص في الدفاع عن قضايا البيئة بنتائج هاتين الدراستين، باعتبارهما يساهمان في معرفة أسباب السرطان وتنادي المجموعات التي تعنى بشؤون البيئة بفرض حظر على السكن في مناطق تقرب خمسين مترا من الكابلات الكهربائية لتجنب التعرض للاشعاعات وتعتبر الولايات المتحدة من الدول المتقدمة في هذا المجال حيث يمنع فيها بناء بيوت قرب الكابلات والمحولات الكهربائية وبهذا الخصوص أكد الدكتور أكرم صفوت ألاخصائي في الأورام والعلاج بالأشعة في مستشفى ماونت فيرنون في لندن لهيئة الإذاعة البريطانية ضرورة وضع تشريعات خاصة بالموضوع، مضيفا أن الخطورة تكمن فقط في السكن لفترة طويلة تحت الكابلات مباشرة ويرى الخبراء أن نتائج هاتين الدراستين تساعد على دحض بعض المواقف مثل موقف الإدارة البريطانية للحماية من الإشعاعات، وهي وكالة حكومية مسؤولة عن سلامة المواطن وحمايته من الإشعاع وما يدعى بالمحيط الكهرومغناطيسي وتشكك الوكالة في وجود علاقة بين مرض السرطان والسكن بالقرب من الكابلات الكهربائية، كما يشكك خبراء يعملون في شركة الكهرباء من نتائج هذه الدراسات

    #2
    مشكور على المعلومة


    وفيه منطقة في قطر دائماً يشتكون من خهطوط الكهرباء القريبة وذلك لما فيها من الخطر على حياتهم


    لانها مثل ما قلت تسبب السرطان الله يكفي امة محمد منه

    تعليق


      #3
      شر لا بد منه اخوي القعقاع وش نسوي
      ومشكور على المعلومه

      تعليق


        #4
        شركاً كريثاً لعى الملعومة المديفة .


        والبادي اظلم.



        اخوك
        المحب الغاضب.

        تعليق


          #5
          [center:49489567d7][table=width:70%;:49489567d7][cell=filter:;:49489567d7][align=center:49489567d7]اخوي القعقاع

          اسمح لي ان ارد على هذا الموضوع


          اولاً:لاحد يخاف الموضوع ما هو بهالخطوره

          ومثل اي تقنيه حديثه لها حسنات وعيوب

          مثل الطائره والقطار والسياره والأكل والشرب واخيراً الدواء له آثار جانبيه


          اما بخصوص الكهرباء

          فهناك قيود على الموضوع للحد من اخطار الكهرباء المتمثله بالأخطار المباشره مثل الصدمات او الصواعق

          او الأخطار الغير مباشره مثل آثار المجال المغناطيسي

          وتقسم الكهرباء حسب الجهد(voltage) وحسب المرحله الى:

          الجهد الخارج من المولدات وهو بالمملكه =13800 فولت وهذا الجهد داخل محطات التوليد وهم اعرف بطريقة التعامل معه

          الجهد الثاني جهد التوزيع 13800 او 33000 وهذا داخل المدن ويجب ان يكون تحت الأرض وان كان شبكه هوائيه يجب الأبتعاد عنه قدر الامكان ومجاله المغناطيسي قليل

          الجهد الثالث جهد النقل او كما يسمى الضغط العالي H.V

          وهو من 69000 فولت الى 380000 فولت

          الجهد الرابع ايضاً نقل وهو العالي جداً E.H.V

          من 500000 فولت الى 765000 فولت

          وهذه المستويات من الجهد كل ما فيها خطير

          وهي ممنوعه داخل المدن الا إذا كانت تحت الأرض على شكل كابلات ارضيه مغموره بالزيت

          ولها حرم وحدود ومسارات معينه ولا خوف من المجال المغناطيسي لأنها تحت الأرض لكنها مكلفه جداً على الشركات

          اما الشبكات الهوائيه فهي محموله على ابراج معدنيه كبيره وتكون خارج المدن وتنقل الطاقه من مئاة الكيلو مترات
          ولا يجوز الأقتراب منها بأي حال من الأحوال

          وذلك لشدة المجال المغناطيسي وهو مضر وعادتاً يؤدي الى تأين الهواء المحيط به وبالتأكيد كثرة التعرض له تؤدي الى امرض كثيره

          اما الأقتراب المباشر من هذه الخطوط فيعتبر قاتل لا محاله

          والمسافه المطلوبه للعزل يجب ان لا تقل عن 1 سم لكل 1000 ف او كيلو فولت يعني المسافه العازله في حالة ال 500 كف يجب ان لا تقل عن 5 امتار وتزيد الخطوره في حالات الرطوبه العاليه


          لذلك ابتعد ابتعد ابتعد[/align:49489567d7]
          [/cell:49489567d7][/table:49489567d7][/center:49489567d7]

          تعليق

          يعمل...
          X